أعراض موت الجنين في الشهور المبكرة والمتأخرة من الحمل

أعراض موت الجنين

سرعان ما تغمر الفرحة الأم عقب علمها بأنها أصبحت حامل، لكن على الرغم من ذلك سرعان ما تكثر مخاوفها حيال فقد صغيرها، مما يجعلها أشد حرصًا حول ما تتناوله وحول طريقة نومها وجلوسها، فما هي أعراض موت الجنين داخل رحم الأم، وما الأسباب المؤدية لذلك كي تتمكن الأم من تفاديها والبعد عنها كي يصل وليدها بكامل صحته.

أعراض موت الجنين في الفترة الأولى من الحمل

تأتي علامات وفاة الجنين داخل الرحم في المراحل الأولى من الحمل مختلفة تمامًا عن الأعراض في مراحله المتأخرة، إذ تظهر أعراض موت الجنين في المراحل المبكرة ملخصة في التالي:

  • اختفاء كافة علامات الوحم التي كانت تشعر بها مسبقًا بشكل مفاجئ.
  • اختفاء حساسية الثديين عند الضغط عليهما.
  • انخفاض درجة الحرارة.
  • فقدان الوزن في بعض الحالات.
  • ظهور الإفرازات المهبلية المتخثرة.
  • آلام البطن والظهر الحادة.

أعراض موت الجنين في المراحل المتأخرة من الحمل

في المراحل المتأخرة من الحمل تدخل الأم مع جنينها في حالة شعورية؛ حيث تتمكن من الشعور به كما أنه يشعر بها هو الآخر، مما يجعلها قادرة على التعرف على حالته إذا كان يتألم أم لا، وإذا كان يتحرك بشكل جيد أم لا، مما يجعل أعراض موت الجنين في المراحل المتأخرة أكثر وضوحًا مقارنة بالمراحل الأولى، على الرغم أن موته في الشهور الأخيرة أمر نادر الحدوث ومن أهم الأعراض المصاحبة لهذه الفترة ما يلي:

توقف حركة الجنين

من الأعراض المؤكد على وفاة الجنين هي توقفه على الحركة نهائيًا وعدم مقدرة الأم على الشعور بحركاته، ويكون السبب في ذلك غالبًا هو عدم وصول الغذاء والأكسجين بشكل جيد للجنين، ويجدر الإشارة إلى أن حركة الجنين تختلف من شهر لآخر، ولكن على الرغم من ذلك يمكن للأم التعرف قلة عدد الحركات عم الطبيعي أو توقفها تمامًا.

ألم شديد في البطن

بعد موت الجنين في رحم الأم قد يصيبها آلام شديدة وتقلصات مزمنة في البطن، بالإضافة إلى ظهور ألم غير محتمل أسفل الظهر على الرغم من عدم حلول موعد الولادة المتوقع بعد.

ظهور إفرازات مدممة

من الطبيعي أن تكون الإفرازات المهبلية طوال الحمل خالية من الدم، أما في حالة ظهور الدم فهو إشارة إلى وجود مشكلة ما، قد يكون دليل على وفاة الجنين في بعض الأحيان.

الشعور بالصداع

كثيرًا ما تصاب الأم بالتشويش في الرؤية والصداع المزمن بعد موت الجنين بالإضافة إلى الشعور بالدوار والإصابة بالقشعريرة والحمى، بجانب الإغماء وفقدان الوعي.

الشعور بالغثيان والرغبة في القيء

على الرغم من بلوغ المراحل الأخيرة من الحمل وتوقف الأم عن الغثيان والقيء إلا أنها بعد موت جنينها قد تستمر في القيء بشكل مختلف عن القيء الخاص بوحم الحمل.

الأسباب المحتملة لموت الجنين

الأسباب المحتملة لموت الجنين 

بعد الانتهاء من أعراض موت الجنين حان الوقت للتحدث سريعًا عن الأسباب والعوامل التي يمكن أن تودي بحياة الجنين لدى بعض السيدات أكثر من غيرهن ومنها:

  • عدم الاهتمام بالتغذية السليمة للأم وجنينها.
  • تجاوز عمر الأم سن الأربعين.
  • وجود بعض المشاكل في الحبل السري.
  • معاناة الجنين من العيوب الخلقية.
  • مشاكل المشيمة مما يؤثر على وصول التغذية والأكسجين للجنين.
  • عادات النوم الخاطئة أثناء الحمل ومنها النوم على البطن أو الظهر.
  • إهمال المكملات الغذائية.
  • قد يكون سبب موت الجنين غير واضح وغير مفسر.

في الختام نأمل بأن نكون ذكرنا كافة أعراض موت الجنين والأسباب المؤدية لذلك، ونوجه النصح للمرأة الحامل بأنه يتوجب عليها زيارة طبيبها الخاص بشكل دوري في المواعيد المحددة، بالإضافة إلى القيام بكافة التحاليل والفحوصات كي تطمن على جنينها، وكي تتمكن من تجنب أي مشكلة يمكن أن تؤثر على جنينها.

كن أول من يضع تعليق على المقال

إترك تعليق

Your email address will not be published.


*